مبادرة نيابية جديدة لكسر الجمود الرئاسي تسلمها الراعي قبل ايام

[ad_1]

يواصل النائب المستقل الدكتور غسان سكاف حراكه الرئاسي، وأعلن عن مبادرة جديدة لكسر الجمود المحيط بالاستحقاق الرئاسي، أودَعها لدى البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي قبل ايام، وسيجول على المرجعيات والقيادات السياسية والدينية لكي يطلعها عليها. وأوضح سكاف أنّ مبادرته الجديدة لا تختلف كثيراً عن مبادرته السابقة مع بعض التنقيح والإضافات، وأنه يعمل بعيداً عن الإعلام، على رغم من أنه زار خلال الفترة الماضية كثيراً من القيادات السياسية. وفي حين فضّل سكاف عدم الكشف حالياً عن تفاصيل المبادرة الرئاسية الجديدة، كرت الجمهورية «انّ عناوينها العامة تتضمن: إيداع القيادات السياسية والروحية المعنية سلّة أسماء لمرشحين مقبولين للرئاسة، على أن تجري غربلة للأسماء عبر مشاورات ثنائية مع القوى السياسية، توصّلاً إلى حصر العدد بنحو إسمين أو ثلاثة يتم انتخاب الرئيس من بينها. لكن وفق المعادلة التي سبق وطرحها في المبادرة السابقة وقوامها لا رئيس من التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية ولا رئيس من دون «موافقتهما ولا رئيس من الثنائي الشيعي ولا رئيس من دون موافقتهما. بل يتم اختيار رئيس برضى الجميع إذا أمكن. وسيلتقي الدكتور سكاف قريباً الرئيس السابق للحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط وقيادات سياسية أخرى، ومفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان وشيخ عقل الطائفة الدرزية الشيخ سامي أبو المنى.

 


[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *