لن نوافق على اسم رئيس لا ينال اصوات ثلثي اعضاء المجلس


التقى رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع في معراب وفدا من نواب التغيير ضم النواب: وضاح صادق، ملحم خلف، إبراهيم منيمنة، نجاة صليبا، مارك ضو وبولا يعقوبيان، في حضور أعضاء من تكتل “الجمهورية القوية” وهم النواب: غسان حاصباني، ملحم رياشي، فادي كرم، غادة أيوب وجورج عقيص.

 

وتحدث صادق باسم الوفد، وقال: “يوم أمس كان يوما صعبا، فمن جهة شهدنا حالة أمنية تسوء يوميا، ما يزيد من المسؤولية التي تقع على عاتقنا في انقاذ البلد من خلال ايصال رئيس تنطبق عليه مواصفات مبادرة نواب التغيير”.

 

وأعلن أن “نواب التغيير سيقومون الاثنين نتائج اللقاءات التي عقدت لتبدأ بعدها المرحلة الثانية، والتي من الممكن أن تكون الأصعب حيث ستشهد الدخول في الاسماء والنقاش بها وانتقاء الافضل بينها والاكثر تطابقا مع المبادرة”، مشيرا الى أن اللقاءات ستستكمل في الجولة الثانية مع تكتل “الجمهورية القوية” والكتل الاخرى للوصول الى المرحلة النهائية.” وذكر بالحاجة اليوم الى “رئيس يملك قدرة إدارة البلاد ويتمتع بشخصية قوية تسمح له بالحفاظ على سيادة لبنان والانطلاق بخطة اصلاحية شاملة”.

وعما اذا وجد نواب التغيير خلال لقاءاتهم قواسم مشتركة بين “القوات اللبنانية” و”الثنائي الشيعي”، اجاب صادق: “لمسنا ايجابية لدى كل الكتل النيابية، ولكن لنكن واقعيين، عند الدخول في التفاصيل والاسماء من الممكن ايجاد نقاط تفسرها الكتل وفق رؤيتها، لذا علينا انتظار المرحلة الثانية لبلورة الموضوع”.

وردا على سؤال، اعتبر ان مبادرتهم “واضحة وهم لن يوافقوا على اسم رئيس لا ينال اصوات ثلثي اعضاء المجلس من اجل خوض العملية الديمقراطية لانتخاب رئيس جديد”.

 

 


Leave a Reply

Your email address will not be published.