خلال موجة الحر.. هكذا يؤثر ارتفاع درجات الحرارة على الجسم

[ad_1]

هل يؤثر ارتفاع درجات الحرارة على الجسم؟ يجيب عن هذا السؤال التقرير المنشور على موقع newscientist، الذي أكد أن حدوث تغيرات في المناخ والتعرض لموجات حرارة شديدة تؤثر بشكل سلبي على الصحة.

وأوضح التقرير أن الموجة الحارة هي الطقس الحار بشكل غير عادى وتستمر لأكثر من يومين، وتكون درجات الحرارة شديدة، بالإضافة إلى زيادة نسبة الرطوبة.

وأكد التقرير أن الجسم يستقبل درجات الحرارة المرتفعة بطريقتين، وهما توسيع الأوعية الدموية في الجلد وإفراز العرق، فتؤدي زيادة تدفق الدم نحو الجلد إلى فقدان المزيد من الحرارة في البيئة، ويقوم العرق بتبريد الجسم عندما يتبخر من الجلد، وتساعد هذه الاستجابات في الحفاظ على درجة حرارة الجسم الأساسية بين 36 درجة مئوية و37 درجة مئوية، وهذا يعد أمرا أساسيا للحفاظ على وظائف التمثيل الغذائي لتعمل بشكل طبيعي.

لكن يجب توخي الحذر لأن تمدد الأوعية الدموية قد يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم، ما يجعل القلب يعمل بجهد أكبر لدفع الدم حول الجسم، وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أمراض قلبية فيصبحون أكثر عرضة إلى نوبات قلبية.

أما بالنسبة للتعرق الشديد فقد يتسبب في فقدان الملح من الجسم، وهذا يمكن أن يؤدي انخفاض مستوى الصوديوم في الدم إلى الإصابة بالغثيان والشعور بالصداع.

وحول ذلك أوضح التقرير أن تناول الكثير من السوائل والبقاء في الظل لأكبر قدر ممكن من موجة الحر، يعد من أهم النصائح للحد من التعرض للمضاعفات الصحية المرتبطة بارتفاع درجات الحرارة، مع ضرورة إغلاق الستائر في الغرف التي تواجه أشعة الشمس، وارتداء واقيا من الشمس لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية ، بالإضافة إلى ارتداء ملابس فضفاضة للحفاظ على برودة البشرة، كما أنه ينصح بتجنب ممارسة الرياضة البدنية في الخارج خلال الأوقات الحارة.


[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *