بعد خطاب نصرالله.. مسؤول إسرائيليّ يكشف ما ستفعلهُ تل أبيب ضدّ لبنان


نقلت قناة “الجزيرة” عن هيئة البث الإسرائيلية قولها إنّ رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، سيزور فرنسا للقاء مستشار الرئاسة الفرنسية لشؤون الأمن القومي السفير إيمانويل بون، وذلك من أجل البحث في النزاع بين لبنان وإسرائيل على حقل الغاز “كاريش” والتحديات عند الحدود الشمالية.

 


إلى ذلك، حذر مسؤول عسكري إسرائيلي “حزب الله” من أنه إذا قام بتنفيذ تهديداته بمهاجمة إسرائيل، فإنه سيواجه رداً قاسياً. 


ونقل موقع “إيران إنترناشيونال” عن المسؤول العسكري الإسرائيلي الذي لم يرغب في الكشف عن اسمه، قوله إن “إسرائيل تواصل في هذه الأيام، المحادثات لترسيم الحدود البحرية بينها وبين لبنان”، وأضاف: “أولوية بلاده هو الحل الدبلوماسي وليس العسكري”.


ووفقا للمسؤول الإسرائيلي، فإن “تهديدات حزب الله ستعود بالضرر أولاً على الشعب اللبناني واقتصاد واستقرار لبنان”.


وكان الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله تحدث اليوم في كلمة له في ذكرى “أربعينية الإمام الحُسين” عن ملف ترسيم الحدود البحرية، مُعلناً أن “الخط الأحمر بالنسبة للبنان هو بدء العدو باستخراج الغاز من حقل كاريش قبل حصول لبنان على كافة حقوقه”.


ولفت نصرالله في سياقِ خطابه إلى أنّ “المقاومة تُواكب المفاوضات التي تُجريها الدولة اللبنانية”، موضحاً أن “عين حزب الله وصواريخه على كاريش”. 

 

(الجزيرة + سبوتنيك)


Leave a Reply

Your email address will not be published.