البقاع الشمالي احتفل بأحد الشعانين

[ad_1]

احتفلت الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي بأحد الشعانين في البقاع الشمالي، حيث ترأس القداس كاهن الرعية الأب ابراهيم نعمو، عاونه الأب ربيع شعبان في كنيسة مار اليان- رأس بعلبك، وغصت الكنائس بالمصلين، وبالأطفال الحاملين الشموع وأغصان الزيتون.

بعد تلاوة الإنجيل، ركز الأب نعمو على معنى الشعانين وقال: “اليوم هو ختام الصوم وبداية أسبوع الآلام، وزيارة الأخيرة للسيد المسيح أورشليم”. ودعا الجميع ب”السير على درب المسيح، درب  المحبة والسلام”.

وختم نعمو بالتمني للشعب “الخلاص من الأزمة الإقتصادية التي نعيشها، واكتمال نصاب الدولة لانتخاب رئيس للجمهورية، ولأطفال غزة السلام”. 


[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *